Overblog
Editer l'article Suivre ce blog Administration + Créer mon blog

m o l o t o v . t u n i s i e

m o l o t o v . t u n i s i e

- Le journal -


تجارة الدماء

Publié par m o l o t o v مـولـوتـوف sur 5 Mars 2014, 03:32am

Catégories : #Tunisie, #Médias, #Molotov

لم يعد يهمّ أن نشكّ إن كان هذا القضقاضي إرهابيا متطرفا أو قاتلا مأجورا فالجريمة السياسية باتت حقيقة لا يرقى إليها جدال، ولم يعد للتساؤل عن هويّة الواقفين وراءه مهمّا مادامت قيمة الإنسان قد أسقطت وأهينت، ومادامت كلّ هذه الدماء التي أريقت قد داستها أحذية المتكالبين والمضاربين، حيث الكل يتاجر في كلّ شيء ويبيع كلّ شيء حتى نفسه من أجل وباء الربح وجنون العظمة

ما يصعقك حقّا في كلّ هذا السواد المستشري، أن ترى صورة والد هذا القضقاضيّ البائس وحيدا في جنازة قاهرة ينحب واقع الذلّ الذي ألقي فيه، كما غيره، بأياد حفرت دهاليز الضياع والتعصّب والجهل منذ سنين، تتداولها يكلّ وقاحة قنوات صرف إعلاميّة مستعدة لبيع كلّ شيء من أجل ربح بخس في مشهد بشع لا يرقى إلى منزلة البشر بما يعتمل في أنفس أصحابه من تعصّب وظلاميّة وحقد مرضيّ ما انفك هو أيضا يصنع الارهاب والاقتتال في البلاد

لا تبحثوا بعيدا فالآلاف من كمال القضقاضي لازالوا يتكاثرون في دولة التفقير الإجتماعيّ والإستلاب الثقافيّ الدائمين.. وليس ببعيد عن شعب القضقاضي المغرّر به ستجد الآلاف من عاطف الجبري (عون الأمن القتيل في أحداث روّاد) كـُثرٌ أيضا يدفعهم بؤس حالاتهم الإجتماعيّة إلى الوقوف في وجه النار والموت.. الحزن واحد والوجع واحد لو تدرون، والجامع بين هذا المشهد وذاك لا يعدو أن يكون الفقر والحقرة والاستلاب التي صارت العناوين الوحيد لهذا الوطن المطعون بيد المتاجرين بدماء التونسيين، في عمليات إستغلاليّة رخيصة للتشفي الشعبويّ المهين أو لإثارة الشفقة برعونة إعلامية موبوءة أو لتكريس تعتيم سياسيّ ماكر يطمس معالم الجريمة وإخفاء مسؤوليها الحقيقيين، هي قمّة الوضاعة التي لا نصدّق أن ينحدر إليها ما تبقى من إنسانيّة في هؤلاء الأشباه

هل تعرفون الآن هويّة قاتل بلعيد وكلّ أولئك المغدورين ؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

[M o l o t o v | مـو لـو تـو ف]

تجارة الدماء
Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Archives

Articles récents